روث بورات (Ruth Pourat)

روث بورات

روث بورات

وفقًا لتقرير موقع أميرة الأعمال بخصوص الأشخاص الناجحين حول العالم، نريد التعرف على روث بورات في هذا المقال.

روث بورات مدیرة الأعمال البریطانیة و الأمریكیة و عملت منذ عام 2015 كمدیرة المالیة الرئیسیة (CFO) لشركة آلفابیت و تابعتها غوغل. كانت بورات مدیرة المالیة و نائبة رئیس تنفیذیة مورغان ستانلي من ینایر 2010 حتی مایو 2015.

في عام 2010، درجت اسم بورات في قائمة سادس عشر أقوی امرة في العالم من قبل فوربیس و في قائمة فورتون (Fortune) لأقوی النساء في عام 2020.

حیاتها المبكرة و تعلیماتها

ولدت بورات في العائلة الیهودیة في سیل، تشیشایر، انجلترا، ابنة دكتر دان و فریدا بورات. انتقلت في سن صغیر الی كامبریج، ماساتشوسیت، حیثما والدها كان باحث في قسم الفیزیاء في جامعة هارفارد. بعد ثلاث سنة، أعاد والدها انتقال العائلة الی بالو آلتو، كالیفورنیا، حیثما عملت هو في مختبر ناشنال اكسلیریتور SLAC لفترة 26 سنة. حصل بورات علی باكالوریاس في الاقتصاد و العلاقات الدولیة من جامعة ستانفورد و عندها ماجیستر في علاقات الصناعیة من كلیة لندن للإقتصاد و MBA بامتیاز من جامعة بینسیلفانیا.

روث بورات

مهنتها
مورغان ستانلي

بدأت بورات مهنتها في مورغان ستانلي في 1987 و غادرتها في 1993 الی متابعة رئیس مورغان ستانلي، رابرت غرینهیل الی سمیث بارني و عادت الی مورغان ستانلي في عام 1996. قبل أن أصبحت مدیرة الشؤون المالیة، عملت كنائبة الرئیس المصرفیة الإستثماریة من سبتمبر 2003 الی دیسمبر 2009 و الرئیس العالمي لفریق الموسسة المالیة ممن سبتمبر 2006 الی دیسمبر 2009. سابقاً كانت رئیسة مشتركة مصرفیة استثمار تكنولوجیا و عملت لمورغان ستانلي في لندن. حینما كانت بانكر في مورغان ستانلي، حصلت علی منصب لخلق تمویل دین اوروبي التی انقذت أمازون من الانهیار حین ركود دوت كوم في عام 2000. شریكها المالي حین أزمة مصرفیة استثمار إینترنتي كانت ماري میكر، عرابة لأولاد ثلاث بورات.

خلال الأزمة المالیة، قادت بورات فریق مورغان ستانلي التي استشارت قسم الولایات المتحدة للخزانة بما في یتعلق الی فاني ما و فریدي ماك. ،ط عام 2011، فیلم HBO یدعی Too Big to Fail ، تلعب بورات من قبل جنیفر فان دیك. في مایو 2011، قدمت فریق بریتون وودز استضافت من قبل الصندوق المالي الدولي في واشنطن دی. سی، علی إصلاحات بعد الأزمة و التشریع المالي، و الی الفاروم الإقتصادي العالمي في دافوس في 2013 علی مستویات الثقة خلال القطاع المالي.

في عام 2013، نقلت أن رئیس باراك أوباما رشح بورات كمنشي نائب الخزانة اللاحقة the next Deputy Secretary of the Treasury. بید أن نقلت لاحقاً من قبل أخبار البلومبیرغ و نیو یورك تایمز أن تماست بورات مع مسئولین البیت الأبیض لانسحاب اسمها من ملاحظات لأجل اصلاح الظروف في مورغان ستانلي و عملیة تأیید المرة فرضت علی آنذاك مرشحة وزیر الخزانة جاك لو.

حللت مهنة بورات في بحث مكینزي أند كامبني «كیف یقیدن النساء البارزة» . درجت اسمها ك (افضل مدیرة الشوون المالیة للموسسات المالیة) في الإقتراع نفذت من قبل (Institutional investor) لفریقها التنفیذي لعام 2014 All-America.

روث بورات

غوغل

في آذار 24، 2015، اعلنت أن ستنضم بورات غوغل بإنها مدیرتها المالیة الجدیدة بحلول مایو 2015. بلومبیرغ بیزنیس أعلنت أن صفقة توظیفها یبلغ قدرها الی 70 میلیون دولار. حصلت علی نجاح في ارتفاع سعر أسهم غوغل من قبل إعادة التنظیم في الشركة و فرض انضباط المالیة. لأجل فریق تنفیذي لعام 2014 All-America درج اسمها بإنها افضل المدیرة المالیة لإنترنت. تكلمت بورات في قمة أقوی النساء لفورتون في دانا بوینت، كالیفورنیا في أكتوبر 2016، في منصبها كالمدیرة المالیة لموسسة ألفابیت و غوغل. في غوغل، اضافة علی الشوون المالیة، بورات أیضا عندها عملیات الأعمال تدعی (People Ops) عملیة موارد البشریة لغوغل. تمت دفع 46 میلیون دولار في عام 2020، 47 میلیون في 2018، 688000 دلار في 2017، و 39 میلیون دولار في عام 2016.

عضویة مجلس الإدارة

هي عضو مجلس الإدارة لشركة إدارة جامعة ستانفورد، مجلس الإدارة لشوری  و علاقات الخارجي و عضو مجلس الإدارة لفریق بكس ستون. عملت سابقاً علی مجلس الأمناء لجامعة ستانفورد(board of trustees) ، لجامعة ستانفورد، فریق استشاري القرض لخزانة الولایات المتحده، و مجلس الأمناء للنادي الاقتصادي لنیویورك. هي عضو مجلس استشاري مركز هاتشینز علی السیاسة المالیة في موسسة بروكینز، و الفریق الاستراتیجي الاقتصادي في موسسة آسبین.

العقاید السیاسیة

دعمت بورات سیناتور هیلاري كلینتون عندما ترشحت للریاسة في عام 2008، استضافت جمع التبرعات في شقتها في داكوتا في نیویورك سیتي، و قام بشیء نفسه في عام 2016. في عام 2011، برزت بورات دعمها لزیادة الضرائب علی الأغنیا و اعلنت علی موضوع انخفاضات الإنفاق العظیمة أن (لا یمكننا قطع طریقنا الی العظمة).

حیاتها الشخصیة

تزوجت بورات مع زوجها، شریكاً في شركة القانون بادوانو دند وینتراب، منذ 1983.

في سبتمبر 2015، نقلت أن دفعت بورات 30 میلیون دولار لبیت في بالو آلتو.

روث بورات

عن بلكستون

بلكستون هي إحدی الشركات الاستثماریة الممیزة. یدعي بلكستون أن یحاول صنع الأثر الإقتصادي الإیجابي علی قیمة طویل الفترة لمستثمرینه، الشركات التي الشركة تستثمر فیه، و المجتمعات الذي هذه تعمل فیها.

الموجز

انضمت روث الی غوغل بإنها نائبة الرئیس و مدیرة الشوون المالیة في مایو 2015، و أیضا احتفظت هذا العنوان نفسه في آلفابیت منذ صنعها في أوكتوبر 2015. هو مسئول للتمویل، عملیات الأعمال، و خدمات العقاریة و أماكن العمل. قبل انضمامها الی غوغل، روث كان نائبة الرئیس التنفیذي و رئیس المالیة ل مورغان ستانلي، حیثما سابقاً احتفظ الدورات التي بما في ذلك نائ الرئیس تصریف الاستثمار، الرئیسة المشتركة لتصریف الاستثمار التقنیة، و مدیر عام فریق الموسسات المالیة. روث عضو مجلس الإدارة لفریق بلكستون، مجلس الإدارة لشركة إدارة ستانفورد، عضو شوری استشاري مركز هاتشینس موسسة بروكینس، علی السیاسة المالیة، و عضو الفریق الاستراتیجي القتصادي لموسسة أسبین. سابقاً مضت عشر سنوات علی مجلس الأمنا جامعة ستانفورد. احتفظ روث BA من جامعة ستانفور، MSc من مدرسة لندن للإقتصاد و MBA من مدرسة وارتون.

تذكر أن أفضل استثمار هو الاستثمار في أنفسنا

في أكاديمية أميرة الأعمال ، نريد أن نزدهر معًا

وستعود نتيجة هذا الازدهار إلى أنفسنا مباشرة و بربح كبير

أنتجت بحب في أكاديمية أميرة الأعمال (سمية نور)