طرق القراءة السريعة

طرق القراءة السريعة

طرق القراءة السريعة

كما ورد من قبل موقع “أمیرة الأعمال” فيما يتعلق بطرق القراءة السريعة قلة من الطلاب لم يدركوا أهمية القراءة السريعة. يشكو معظم الطلاب من ضيق الوقت. القراءة السريعة هي طريقة فعالة لتعويض الوقت الضائع. في حين أنه يحسن الوقت بالنسبة لنا ، فإنه يزيد أيضًا من التركيز. لأنه من خلال القراءة السريعة ، لم يعد لدى الطالب الفرصة للخوض في الأوهام والأوهام، وبالتالي يضطر إلى إيلاء المزيد من الاهتمام لما تتم قراءته، تمامًا مثل السائق الذي يقود بسرعة عالية ويجب عليه التركيز بشكل كبير. ضعه على الطريق ولا يمكنك فعل أي شيء آخر. لذا ترى، مع الكثير من القراءة السريعة، يمكنك حل المشكلات بنفسك.

من البداية، إذا تمكنت من التغلب على عقبات القراءة السريعة، فقد ساعدت نفسك 7 مرات أسرع.

معوقات سرعة القراءة وطرق حلها:

1- توقف العين

تتوقف عيون الناس العاديين عدة مرات في قراءة كل سطر. ومع ذلك، إذا تم منع هذه التوقفات، فستزداد السرعة بشكل كبير.

للقضاء على إجهاد العين، تحتاج إلى مساعدة العين على تحريك الكنس، وتحريك العين من الكلمات إلى نهاية الخط بسرعة عالية، وتكرار خطًا تلو الآخر حتى تصل إلى السطر الأخير. يمكنك القيام بهذا التمرين على عشرين صفحة في اليوم.

2- عيون طفيفة

من العوائق الأخرى التي تحول دون سرعة القراءة هي القليل من اللافتة للنظر، مع الكثير من العين البصرية، يمكنك قراءة الكلمات حول كلمة أثناء النظر إليها. مع تقدمك، لن تتمكن بعد الآن من قراءة الكلمة، والنظر إلى كل سطر، والتقاط صورة لها بالفعل والانتقال إلى السطر التالي. هذا يزيد بشكل كبير من سرعة القراءة.

لرفع بصرك، يجب أن تحاول قراءة الكلمات الموجودة على يمين ويسار الكلمة أثناء النظر إلى الكلمة في منتصف الجملة. قم بهذا التمرين في 7 أو 8 صفوف.

طرق القراءة السريعة

3- عكسها

فعل إعادة العين إلى السطور مع الكلمات السابقة يسمى “رجعي”. بعد قراءة كل جملة، يعود بعض الأشخاص لإعادة قراءتها من أجل التشتيت وسوء الفهم، والتي قد تصبح حتى عادة.

هذه واحدة من أكبر المشاكل في القراءة السريعة، والتي يجب التخلص منها على أي حال. هناك طريقتان للتخلص من العيون المستديرة:

1- زيادة تركيز الأفكار ومنع الإلهاء (مع التمارين المستمرة يمكنك زيادة تركيزك وحل هذه المشكلة).

2- ممارسة رمي العين عن طريق فتح الكتاب، والنظر أولاً إلى كلمة السطر الأول، ثم رمي العين نحو الكلمة الأخيرة من السطر الأول، ثم نقوم بذلك لجميع الأسطر.

4- قراءة الكلمات

هناك عائق آخر مهم لسرعة القراءة وفهم المقالة هو طريقة الصياغة. في هذه الطريقة، تقفز العين بانتظام من كلمة إلى أخرى. إذا تمت قراءة جملة أو جزء من جملة في حركة عين واحدة، فستزداد السرعة والفهم.

فيما يلي ثلاث طرق للقراءة. في كل قسم، ركز على معنى نفس القسم، ثم انتقل إلى القسم التالي. ستجد أن المزيد من القطع أو الأقسام المنفصلة تشكل مفهومًا، سيكون من الأسهل ربطها وفهم القصة بأكملها، وبالتالي ستزيد سرعتك مرة أخرى.

طريقة الدراسة السيئة:

عندما / يمكنك / تقرأ / أسرع / أن / عينك / في / وقت / قصير / وحدة / ق / أفكار / و / مكونات / تفكر / أكثر / ترى / في / مكان واحد / و / تستخرج / من / من / كتاب. /

طريقة دراسة أفضل:

عندما تستطيع / تقرأ أسرع / أن عينيك / في وقت قصير / وحدات التفكير / ابحث عن المزيد من مكونات التفكير / معًا / واستخرج من الكتاب /.

طريقة الدراسة لا تزال أفضل:

عندما يمكنك أن تقرأ أسرع / عينيك في وقت قصير / المزيد من وحدات الفكر ومكونات الفكر / انظر معًا واستخرج.

طرق القراءة السريعة

5- قراءة الشفاه

عند قراءة مقال، حاول تجنب قراءة الكلمات بشفاهك أو حتى تحت شفتيك. في القراءة السريعة، لا ينبغي قراءة الكلمات حتى في العقل. لأن العقل هو فقط لفهم الكلمات وربطها، ولا ينبغي تكرارها في العقل، ولكن يجب قراءتها بالعين وتحليلها في العقل.

التمرين الذي يجب عليك القيام به في هذا القسم هو قراءة النصوص المختلفة بعينيك وعدم تكرار الكلمات في ذهنك.

تمارين القراءة السريعة

بعد إزالة العوائق التي تحول دون سرعة القراءة، سنقوم بتمارين القراءة السريعة.

التمرين 1- لتعتاد عينيك على القراءة السريعة، قم بالتمرين التالي:

أولاً نقوم بتحريك العينين في الكتاب من اليمين إلى اليسار ثم من اليسار إلى الأسفل ومن الأسفل قطريًا إلى نقطة البداية ثم إلى الأسفل ثم إلى اليسار ثم إلى النقطة الأولى. تدرب عليها بسرعة ودون قراءة أي شيء.

التمرين 2- في هذا التمرين، استخدم خيالك، واختر كتابًا في ذهنك، وأغلق عينيك واقرأه بسرعة عالية. مع أخذ ذلك في الاعتبار، يسرع العقل الباطن تلقائيًا القراءة.

التمرين 3- حاول قراءة كل سطر في ثانية واحدة باستخدام تلميح تلقائي وانتقل إلى السطر التالي. إذا تقدم ، حاول قراءة سطرين في ثانية واحدة.

التمرين 4- في الخطوة التالية، حاول مطابقة قراءة السطور مع معدل ضربات قلبك. أي خط واحد في كل نبضة وخطين في كل نبضة في الخطوة التالية.

التمرين 5- حاول قراءة المزيد من الأسطر في الثانية بضربات قلب. للقيام بذلك، يجب عليك محاولة قراءة وفهم النقاط الرئيسية في كل سطر.

التمرين 6- بعد التغلب على عقبات سرعة القراءة وأداء التمارين المذكورة أعلاه مرارًا وتكرارًا ، ستدرك أن سرعة قراءتك قد زادت كثيرًا. في هذه المرحلة، يجب عليك تنفيذ تقنية S. في هذه التقنية، يجب أن تحاول قراءة كل صفحة في حركة عين تشبه S. لاحظ أن هذه المهارة تتحقق من خلال الكثير من الممارسة. تحتاج إلى ممارسة القراءة السريعة كل يوم، وزيادة تركيزك أثناء القراءة السريعة.

التمرين 7- بعد الانتهاء من الخطوة السابقة بتمارين مستمرة، حان الوقت لمرحلة التصوير. مع التمارين السابقة، بعد بضعة أشهر، تصبح العين معتادة على رؤية المادة الرئيسية بسرعة عالية ونقلها إلى الذاكرة في كل حركة. في هذه المرحلة، مع زيادة مهاراتك في العين، يجب عليك التقاط صورة لكل صفحة ونقلها إلى الذاكرة. يمكنك البدء بنصف صفحة ثم المتابعة بالصفحة بأكملها.

تذكر أن أفضل استثمار هو الاستثمار في أنفسنا

في أكاديمية أميرة الأعمال، نريد أن نزدهر معًا

وستعود نتيجة هذا الازدهار إلى أنفسنا مباشرة و بربح كبير

أنتجت بحب في أكاديمية أميرة الأعمال (سمية نور)